jump to navigation

ما يجري في السودان حدث قبل ذلك … مارس 8, 2009

Posted by arabi100 in Uncategorized.
Tags: , , ,
trackback

مدعي المحكمة الدولية في غاية الفرح بإصدار مذكرة لإيقاف الرئيس السوداني عمر البشير ، كم كنت أتمنى أن اره فرحاً بإصدار مذكرة بالقبض على جورج بوش مثلاً ، و التي تسببت حربه بمقتل مليون عراقي و تشريد خمسة ملاين في دول أخرى و مثله في أفغانستان ، و جعل العراق مرتع للطائفية و التنظيمات الارهابية الأخرى ، بالإضافة إلى السرقات المالية و التي تجاوزات الثلاثين مليار حتى الآن و ذلك لإعادة الإعمار ، ومن دمر هذا البلد و أعاده إلى الخلف مئات السنوات ، و كل هذا لسرقة ثروات هذا الشعب المسكين ، و لا ننسى الصومال التي تمزقها الحروب منذ أكثر من 15 سنة ، و آخر نتائجها القراصنة ، و مثلة في لبنان التي دخلتها القوات الأمريكية ، ثم تركتها لترتكب مجزرة صبرا و شاتيلا ، لكن أننا يجب أن نتفق مع عمرو موسى في هذه المرة “” بأن تكاليف اسقاط الحكومة و الحروب هي مكلفة ، و استخدام أدوات كالمجكمة الدولية و مجلس الأمن أقل في الكلفة و سيحقق نفس النتيجة”” فالسودان التي تبدو أن النفط و المياه التي يحكى عن تواجدها في منطقة دارفور (سمعت كثيراً أن مساحتها بمساحة دولة فرنسا)  أسالت لعاب الشركات الامريكية و أخواتها و أصبحت المنطقة صراع للنفوذ الصيني و الأمريكي ، المشكلة أن الصين لا يمكن الاعتماد عليها ، كما كانت حالة الدول العربية مع الاتحاد السفيوتي مثلاً ، فهي قوة على الصعيد الاقتصادي لا غير ، لكنها على الصعيد العسكري و لن تقوم بالطبع بخوض حرب غيرها على حسابها و في ظل وجود دول عربية و اسلامية كالبسكويت لا يمكنها انجاز أقل القليل، بل زد على ذلك بأن بعضها تآمر على السودان و ساهم في تأجيج القضية كما صرح وزير الخارجية القطري على قناة الجزيرة ، لربما تتعاظم مشكلة السوادن أكثر من ذلك. بيت القصيد أنني لا يمكنني أن أثق في أمريكا و لا في منظماتها الإنسانية التي لا تعمل سوى على العرب، و المغضوب عليهم من الدولة العظمى ، و دارفور حسبما فهمت مثلها مثل كثير من الدول مازالت تعيش في عصر القبلية فلا مجتمع حديث و لا ما يحزنون و بتركيبة دينية بين مسلمين و مسيحين و ملحدين ، و مخابرات دول كثيرة تعمل هناك ، ألا يثير الاستغراب نسبة السودانين في اسرائيل حالياً و اتصال قادة مايسمون أنفسهم ….. بالدولة الاسرائيلية ووعدها أنه اذا ما تم اقامة دولة في جنوب السودان ، سيتم فتح سفارة اسرائيلية!!! هو نفس التغلغل الذي تقوم به اسرائيل بالدول الافريقية ، بينما أهمله العرب و تركوا حديقتهم الخلفية لتنمو بها الأعشاب الضارة.

طبعاً لا أعفي هنا مسؤلية النظام الحاكم في السودان عن تردي الأوضاع و اهماله للجنوب كما كل السودان مهمل ، فلا بنى تحتية ، و لا إكتفاء من الناحية الغذائية برغم توفر الأراضي الزراعية و المياه و العمالة  و كن هذا  بدوره لا يعفي الدول العربية من المسؤلية أيضاً ، فهي بدلاً أن تستثمر الأراضي الخصبة و توافر المياه العذبة في السوادن لتحقق أمنها الغذائي قامت بإستثمار مليارات مليارات الدولارات في البنوك الأمريكية الفاشلة و المتأزمة حالياً ، يقوم رجال أعمال هذه الدول بشراء العقارات في أمريكا و الدول الأروبية تحقيق التنمية العقارية في الدول الغربية و يتركون أبناء وطنهم  يهيمون على وجوهم في الشوارع بحثاً عن ملجأ لبدء حياة أسرية مستقلة..

Advertisements

تعليقات»

No comments yet — be the first.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: